موقع نسائى عربى فيه ازياء واكسسوارات وديكور و وصفات طبخ و الحياة الزوجية و وصفات رجيم والصحة وجمال

أنواع الضغوط النفسيه وطرق التعامل معها

18.يونيو.2011 السبت 11:39 GMT | نسرين سليمان
شارك هذا عن طريق البريد الإلكتروني
شاهد صورة الموضوع الزواج | البيئة | ضغوط | الانسان | المشكله | توتر أعصابك | الحياه | ضغوط نفسيه | السلوك

تعتبر الضغوط من المصطلحات المثيرة للجدل لكونها تمتلك مدلولا شائعا متداولا ، وعليه ليس غريبا ان نجد مئات التعاريف لهذا المصطلح في مختلف فروع الطب وعلوم الانسان.
ان الضغوط حاله حتمية يواجهها الفرد في حياته مهما كان نمط واسلوب حياته التى يعيشها، حيث ان ظروف الحياه دائمة التغير، هذا التغير يستثير ويتضمن متطلبات ضاغطة نحو التكيف للظروف المتغيرة والمستجده، لذا فان الانسان في فعالية تبادلية مستمرة ومتواصله من الضغوط والتكيفات. وهذا يعنى ان المثير الضاغط يمكن ان يكون ايجايى او سلبي، اعتمادا على الاستجابة العاطفية التى يثيرها، ايجابي مثل الترقية الى منصب اعلى، وسلبي مثل فقدان رب الاسرة.
الضغوط النفسية تعني المحددات المؤثرة على سلوك الانسان في بيئته او هي صفة لموضوع قد يكون عائقا او مساعدا لجهود الافراد من اجل تحقيق هدف معين، وهناك تعاريف عديدة للضغوط، وتمتاز الضغوط النفسية بما يلي:
1-عباره عن احداث خارجية لبيئة تواجه الافراد.
2-يدرك الفرد ان هذه الاحداث هي مشكلات او اعباء تشكل تهديدا، وعليه مواجهتها لازاحتها او التخفيف من اثارها.
3-الضغوط النفسية عباره عن استجابة للمواقف من خلال ردود افعال تجاه متغيرات البيئة وهي تختلف في تقدير اهميتها وقيمتها من فرد لاخر.
انواع الضغوط :
يمكن تقسيم الضغوط الى ثلاثة انواع هي:
1-الضغوط الفيزيائية :- والتى تكون عواملها ومسبباتها الخارجية مثل التلوث الكيميائي، الجراثيم المعدية، الضوضاء وغيرها، وقد ينجح الفرد في التعامل معها الا اذا كانت بقوة كافية من الضغط فقد تسبب الاذى للفرد وبدرجات متفاوته قد تصل حد الموت.
2-الضغوط الاجتماعية :- وهي الضغوط التى تحدث نتيجة لتفاعل الفرد مع البيئة الاجتماعية، واكثرها يصعب تجنبه ويسبب صدمة نفسية، مثل وفاة شخص عزيز او فقدان وظيفة، واحيانا تتضمن احداث سارة مثل الزواج او تولى مناصب وظيفية اعلى، ان الضغوط الاجتماعية غير المتوقعة عادة يصعب التعامل معها وقد نؤدى الى اضطرابات تفسية حاده.
3-الضغوط النفسية :- وهي اكثر انواع الضغوط ضررا، وذلك بسبب طبيعتها التوترية وقد تننج عن الضغوط الفيزيائية والاجتماعية، والضغوط النفسية تكون حادة تتضمن الاحباط، الاحساس بالذنب، مشاعر عدوانية، وتتزايد هذه الانفعالات بحيث تؤدى الى الكرب النفسي، ويمكن وصف الضغوط حسب مداها، فمنها صغوط طويلة الامد او ضغوط قصيرة الامد.
وتشير الدراسات الى ان نظرة الافراد للضغوط تكون على اشكال ثلاثة: -
1-عندما يعتبر الفرد ان الضغط ليس ذو دلاله وبالامكان اهماله.
2-لطيف وايجابي: ويتضمن تقييمات واحكام الفرد للمواقف والشؤون العامه التى تكون نتائجها او ما يترتب عليها مفيدا ومرغوب.
3-الضاغط: ويشمل الحدث واحدا او اكثر مما يأتي:
أ)الاذى:وهو ما يشير الى ان الضرر واقع الحدوث مثل المرض او انخفاض تقدير الذات.
ب)التهديد:وهو ما يكون بشكل توقع حدوث الضرر او الاذى وعادة هو حدسي المنشأ.
ج)التحدي:وهو الحاله التى يشعر فيها الفرد انه قادر على السيطرة عليها او الفوز بها، الا ان هناك صعوبات عليه تجاوزها.
على المستوى البدني (الجسمي) تشمل الاستجابه للضاغط كافة اجهزة الجسم، بغض النظر عما اذا كانت الضغوط ايجابية ام سلبية، اي يتم اعداد الجسم لظرف طارئ كي يكون جاهزا لمواجهته ، وحيث ان الاستجابه الضاغطة بهذا المعنى، هي استجابه لمتطلبات التكيف، لذا يمكن اعتبارها صحية، واحيانا حيوية لاستمرار الحياه.
ان الاختلاف الاساسى بين الضغوط الصحية والضغوط المؤذية يتمثل في طبيعة المشاعر المترافقة، حيث ان الشرط الاساسى لتحول الاولى الى الثانية(اي الصحية الى مؤذية) هو ان يتم استشعار الضغوط او ترجمتها على انها تهديد، عندها تتحول الضغوط الى محنه، لذا من المفيد النظر الى الاستجابه للضغوط على انها فعالية متسلسلة اكثر من كونها حالة، تلعب المشاعر دورا رئيسيا في تحديد ما اذا كانت هذه الاستجابه صحية ايجابية ام ضارة سلبية.
وترى د/ اميرة شرف انه من الصعب فعلا والى حد كبير تحديد مثيرات المشقه لان ما يمكن ان يكون ضاغطا بالنسبه لفرد قد لا يكون كذلك بالنسبه لفرد اخر وبصفه عامه فان الضغوط النفسيه تتحدد درجتها فى ضوء مجموعه من المحددات هى :

1- خصائص الاحداث الضاغطه :

ان الاحداث فى حد ذاتها ليست ضاغطه وانما يتوقف ما اذا كانت ضاغطه ام لا على كيفيه ادراكها او تقيمهاا من جانب الفرد وهناك عدد من المحددات التى تجعلنا ندرك الاحداث ما اذا كانت ضاغطه ام لا :

ا- الاحداث السلبيه:- تؤدى الاحداث السلبيه كوفاه عزيز او طلاق او جزاء بالعمل الى الاحساس بالضغط اكثر من الاحداث الايجابيه ( الزواج- ولاده طفل - ترقيه بالعمل )

ب- الاحداث غير القابله للسيطرة او التنبؤ :- الاحداث التى لا يمكن التنبؤ بها مثل وفاه شخص عزيز او الكوارث كالزلازل والانفجارات الت لا يمكن التحكم بها .

ج- الاحداث الغامضه:- تبين ان الاحداث الغامضه هى اكثر ضغطاا واثارة للمشقه عن الاحداث الواضحه حيث ان حدوث شئ سئ او امر سلبى افضل من الانتظار والترقب وتوقيع ما اذا كان سيحدث ام لا .

د- زياده العبء : يتعرض بعض الناس الى عوامل كثيرة تؤدى لزياده العبء والناتجه عن تعدد الادوار وتعدد المسؤليات الى احساس متزايد بالضغوط .

2- الخصال الفسيولوجيه: ان بعض الافراد لديهم انماط مميزة من الاستجابات الفسيولوجيه التى تسى ( نشاط الاستجابه الفرديه) ، الافراد يستجيبون للضغوط لانهم لديهم خصائص مسؤله عن استثارة دائمه تجعلهم اكثر توتر وعصبيه واكثر استجابه واثارة للضغوط النفسيه .

3- الخصال النفسيه: تلعب الخصال النفسيه من ذكاء وقدرات عقليه واماط شخصيه وخصال مزاجيه دور هام فى شعور الفرد بالضغوط وكذلك تمكنه من مواجهه الضغوط او التعايش معها والحقيقه ان اناس يختلفون فى تعاملهم مع الضغوط النفسيه .



شارك الموضوع مع اصدقائك :
التعليقات المنشوره لا تعبر عن رأي موقع النادي وانما تعبر عن رأي المعلقين فقط
لن تقبل التعليقات المسيئه لاي بلد, ديانه او شخصيه.